منتديات غليزان

* برامج * العاب* تسلية *
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل مات جيفارا ليموت أحمد الياسين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العقرب الاسود
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 971
السٌّمعَة : 11
نقاط : 430
تاريخ التسجيل : 02/07/2008

مُساهمةموضوع: هل مات جيفارا ليموت أحمد الياسين   الأحد يوليو 13, 2008 11:26 am

قتل الشيخ أحمد ياسين بصاروخ طائرة صهيونية .....

وموافقة أميركية ...

وخيانة فلسطينية ....

و ذلة عربية وإسلامية ....

قتل رجل وكم من رجال قتلوا ولم تهلك هذه الأمة التي قال الله فيها (( كنتم خير أمة أخرجت للناس )) ... كم من كبراء الأمة قضوا وقد خلفوا بعدهم بنيانا مازال يمتد ويتجدد ..... كم اصطفت صفوف عزة وكرامة هنا وهناك واغتال منها البغي ما اغتال تحت عناوين كثيرة ولم يَهُدُّ ذلك منها شيئا ولم يقلل من شئنها أبدا ....

قُتل أحمد ياسين وقتل من قبله جيفارا فخلدته الأرض وتسمى باسمه الصبية والصبيات ولم ننفك نسمع اسمه هنا وهناك واستمر رمزا لرفض الاحتلال وحب الحرية والفداء للوطن والكرامة والعزة ... وقد أخرجت الدنيا لقاتليه ألف جيفارا وجيفارا بثوب عربي وأوربي وآسيوي وأفريقي وأميركي .. ولن يكون أحمد ياسين وقد قضى أقل من كتائب ستنشأ باسمه لتذكر قاتليه كل يوم به ... وليبقى لعنة تنصب على كل من ساهم في قتله .....

إن الأميركان والصهاينة هم فقط من لا يفقه لغة الإنسان اليوم ... وإذا كان الشعب الصهيوني الذي يغلب على سكان فلسطين المحتلة قد اختار طريقه في القضاء على خصومه بالإرهاب ... فإن الشعب الأميركي يقف أمام الخيار نفسه وقريبا يسظهر اختيارهم عبر الانتخابات القادمة....

إن هؤلاء الحمقى خطأ يظنون أن أحمد ياسين مات ...

مخطئون ويعلمون أنهم مخطئون ..... يعلمون أن الثمن سيكون عزيزا غاليا ولكنهم بشغفهم بدماء خصومهم وحقدهم على دين يبغضونه وأهله .. وحضارة ألبستهم وقد كانوا عراة .. وعلمتهم وقد كانوا جهلة .. وأتت لهم بالعدل والحرية وقد كانوا عبيدا لملوكهم .. أبوا إلا لغة الإرهاب وهم أكثر من ينعق بنبذه والحق أنهم من نشره وأسس بنيانه منذ أكثر من نصف قرن من الزمان ...

أقول هذا وأنا أسمع مدعي إسلام مسرورون بمقتله وكأنه هو من فجر وقتل الأبرياء من المدنيين في العراق .... وحقيقة السبب هي ما سبق من بغض لشرف من له شرف .. و دين من يحب الله ورسوله والمؤمنين ... والسبب لبسهم لثوب الذلة باسم الإسلام .. والصهيونية باسم اليهودية ... والصليبية باسم المسيحية .. وكل هؤلاء براء منهم ومما يصنعون ...

الكل سكت متفرجا على قطعة من جسدنا العربي المسلم تحتضن في لبها بيت المقدس والمسجد الأقصى ..... وقد استكان الكل ورضي أن تنتهك وتذبح كل يوم .... سنين طويلة مريرة خير من يتصورها ويشعر بها العراقيون ... الذين جربوا الحصار والحرب والدمار سنين أخرى فعرفوا طعم الألم بكل أشكاله ...... سنين مرت على الفلسطينيين تلد فيها المرأة ولدها وهي شابة فتفقده أمام عينيها فتلد الآخر وقد كهلت فتفقده وقد شابت وهرمت ...... سنين أمَرُّ من حنظل وكل مر ... سنين ما ردت بأسهم ولا كسرت شوكتهم .. ولا أطّت لها رؤوسهم أو ذلت أو جبنت لها قلوبهم ..

قتل الشيخ ياسين بموافقة أميريكة ...

فقد قفزت أميركا بمزعم حربها على الإرهاب لتحاصر منظمة الجهاد الإسلامية حماس وتعلنها منظمة إرهابية ... تجمع أصوات البغي معها هنا وهناك وهي ومن معها يقدمون كل الحماية لشتات الأرض الذين استوطنوا فلسطين كهدية من الإمبراطورية التي لم تكن الشمس تغيب عنها .. فلما شاخت وعجزت أورثت جريمتها لأميركا ..... ولذلك استعجل البيت الأبيض بتأكيد عدم مشاركته في الأمر فأميركا تعلم أن غضب الأمم .. أي أمم .. إذا خرج عن يد حكامها لم تحصره جغرافيا الأرض وحدود الدول .. وهذا الإعلان لا يقلل من الجريمة التي تقر كل الأديان والأعراف أن من ساعد في جريمة فهو وفاعلها سواء .

قتل الشيخ ياسين بخيانة فلسطينية ..

وأي أرض لم تنتج خونة ؟؟؟

أي وطن ليس فيه من يبيعه بثمن وربما بلا ثمن ...

أي وطن ؟؟؟ واسألونا نحن الذين بيع وطننا العراق غير ما مرة على يد خونته للطاغوت تارة وتارة ككعة ميلاد لحكماء بني صهيون ...... ووالله بلا ثمن ..

قتل الشيخ ياسين بذلة عربية وإسلامية .....

كيف لا وقد رفع كل زعماء العرب والمسلمين شعارات الهزيمة دون حتى أن يصفعوا ...

واتخذوا قراراتهم بكل ذلة باسم شعوبهم العزيزة التي أعانتهم ربتهم الإمبريالية والصهيونية والماسونية على قهرهم وتثبيت كراسيهم مقابل عرض من الدنيا قليل ... كرسيُّ زائل وعمر يقضوه خوفا من رصاصات الانقلابات وحجارات الثائرين فلا يقضي الواحد منهم إلا وقد حمل معه جبالا من الخطايا والذنوب من ظلم واغتصاب وقهر وتركيع لخير أمة أخرجت للناس... تركيعها لعدوها بهتك عرضها واستباحة بيضتها وقتل خيارها واستعمال شرارها في كل شر ..

قتل الشيخ ياسين وستلد الأمة ألف ياسين وياسين..

فهل مات عز الدين القسام ؟؟؟؟

أليست كتائبه تهز كل يوم عروش الطغيان ؟؟؟

ستنشأ كتائب أحمد ياسين ...

وأراهنكم أننا لن يغيب عنا اسمه ولو بعد حين ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://relizane2.mam9.com
 
هل مات جيفارا ليموت أحمد الياسين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات غليزان :: منتديات العلوم و المعرفة :: عظماء و مشاهير-
انتقل الى: